في تصنيف تعليم بواسطة

شرح نص مسيرة شاب 

شرح نص مسيرة شاب / محمد رِضا الكافِي – ص 225 الثامنة أساسي محور أحلام ومطامح

* الأهداف :  

+ استجلاء معجم: الإرادة و الطموح و تبين دلالاته.

+ التعرّف إلى ما تمتاز به مرحلة الشباب من إرادة و طموح.

+ إدراك أهمية البذل و العمل من أجل تحقيق الأحلام.

التقديم:

نصّ سَرْدِي مُغْنى بالوصْف للكاتب التونسي المُعاصر محمد رضا الكافي مُقتطف من روايته “القناع تحت الجلد ” به نفتَتِحُ دراسة المحور الخامس “أحلام ومطامح”

الموضُوع:

يَكْشِفُ السّاردُ أسبابِ نجاحه وارتقائه المهني مبرزًا أهمية البذل والعمل من أجل تحقيق الأحلام .

المقاطع :

يُمكنُ تقسيم النصّ إلى مقطعين وفق معيار التحَوّل في الزّمان .

م (1) [ من بداية النص == تسعة وخمسين وتسعمائة وألف ] زمن الحاضر

م (2) [ بقية النصّ ] زمن الماضِي .

شرح نص مسيرة شاب 

المقطع (1) زمن الحاضر

اِنْبَنى المقطع الأول على السرد المُغنى بالوصف

نتبين ذلك من خلال تواتر الأفعال المُقترنة بضمير المتكلم المفرد أنا:

(أدِينُ، أُنْكِرُ، وجدْتُ)

وهو ما يُشير إلى نوع السارد (سارد شخْصِيّة)

يُشيرُ الساردُ إلى أسباب نجاحه وتألّقِهِ في مهنته وحياتهِ.

مُتّبِعًا في ذلك :

– أسلوب النفي (لَسْتُ أدينُ، لا أنْكِرُ، لمْ أبْخَلْ )

– الإثبات ( قدْ وجدْتُ، لَكنّني ) فهو يَنْفِي أن يكون نجاحه في الحياة راجعًا بالأساسِ إلى عائلة كايرينو مُؤكِّدًا فضل عزيمته الصلبة وإرادتهِ القوِيّةِ في ذلك.

– المُعْجَمِ المُعْتَمَدِ (المُجاهدة، المُكابدة، المُجازفة، طُموحٍ، عزيمة )

== يدُلُّ هذا المُعْجَمُ على الشخصية القوية التي يتمتعُ بها الكاتبُ والمُتّصِفَةِ بالإرادة والطمُوحِ. كان نجاح السارد رهين ما بذله من مجهوداتٍ وما قام به من تضحيات يمكن تلخيصها في ثلاث نقاطٍ :

-1- المُجاهدة والمُكابدة وتَجَشُّم الأتعاب .

-2- توسيع المصنع واستقطاب عدد أكبر من الحُرفاء.

-3- نجاحهُ في تحقيق هدفه. تمكن السارد من النجاح في عمله بفضل ما اكتسبهُ من خصال أهلته لذلك أهمها الصبر والتضحية في سبيل العمل وتحقيق الطموحات .

== تُمثّلُ مرحلة الشباب لدى الانسان مرحلة الطموح والتحدّش لنيل المطالب والأماني

المقطع (2) زمن الماضِي

يتحوّل الكاتبُ في هذا المقطع من الحاضر إلى الماضِي .

== سرد غير خَطّي. يَعُود السارد القهقرى تحديدا لحظة التقاءه بالعجوز “بينيديتُّو ” وما يُمثّلِهُ هذا اللقاء من أهَمِيّةٍ لديهِ فقد كان نقطةً حاسمة غيرت مجرى حياتهِ فبفضله سيتمكن السارد من استكشاف الطاقات الكامنة فيه وتوظيفها توظيفا إيجابيًا.

السارد بينيديتّو

فهو جوعان ظامئا /أنظُرُ إلى الحياةِ بعيْنَيْنِ حالمتين /أتفانى في خدمة مُعلِّمي / كان ذَكِيًّا مُتَفَتِّحًا /صاحِبَ تدبيرٍ وخَيَالٍ /يعرِفُ كيف يُحوّلُ رُؤاهُ المُجردة إلى أشياء محسوسة

== تحلت كلا الشخْصِيَتيْن بخصال إيجابِيّةٍ جعلت العلاقة بينهُما تقُوم على التكامل والانسجام.

هذا التكامل يسّرعلى السارد شَقّ طريقه نحو النجاح بيُسر وسُهولةٍ فقد استفاد أولا من خبرة هذا الرجل الذي ساعدهُ على صقل ملكاته وتوجيهها التوجيه الأنسب وهو ما جعله يبذُل ويسعى أن يُقدّم دون انتظار مُقابل .

== للأخرين دور كبير في مساعدتنا على النجاح و إنماء طاقتنا الراكدة و توجيهها التوجيه السليم 

تقديم شرح نص مسيرة شاب 8 أساسي :

نص سردي بعنوان "مسيرة شاب" يدرج ضمن المحور الخامس 5: محور "أحلام و مطامح" للكاتب "محمد رضا الكافي" وهوا شاعر وقصاص وروائي تونسي من مواليد عام 1955م.

نشر العديد من الكتب منها: "خريف" و "خيط أريان" و "نساء" و "القناع تحت الجلد" الذي اقتطف منه هذا النص "مسيرة شاب" في الصفحة 225 من الكتاب المدرسي النزهة القراءة.

موضوع شرح نص مسيرة شاب ثامنة أساسي :

تطور حياة الكاتب على مر الزمن وتأثير الآخرين.

ينقل لنا السارد أسباب نجاحه في المهنة التي يمارسها وما بذله من جهود جبارة للارتقاء بعمله واصفا العلاقة التي قامت بينه وبين معلمه وأثرها في تحقيق طموحه.

تقسيم نص مسيرة شاب 8 أساسي :

ينقسم النص إلى وحدتين وفقاً لمعيار المعنى:

من (السطر ١ إلى السطر ١٤): "الحاضر" التطور والبناء.

و بقية النص: "الماضي" التعرف على الشيخ وبداية التعلم في الحياة.

أسئلة نص مسيرة شاب ثامنة أساسي :

سـ1: أبين السبب الرئيسي الذي يعود إليه نجاح السارد في المهنة والحياة؟

سـ2: أستخرج من الوحدة الأولى معجم الإرادة والطموح لتعرف صورة السارد؟

سـ3: أستجلي ما بذله الشاب من جهود للارتقاء بمهنته وتطوير مؤسسته ، وأجيب حسب المنوال التالي:

أولا... ثانيا... ثالثا.... رابعا......

سـ4: مثل التقاء السارد بـ "بينيديتو" نقطة تحول في حياته ، أستجلي من الوحدة الثانية القرائن التي تبين وجوه ذلك التحول؟

سـ5: قامت العلاقة بين السارد و "بينيديتو" على التكامل:

أ - أحدد خصال كل منهما.

ب - بين أثر ذلك التكامل في نجاح السارد في تحقيق طموحه.

سـ6: أتبين من خلال النص دور استعانة السارد بالآخرين في بناء شخصيته؟

الإجابة على أسئلة نص مسيرة شاب 8 أساسي :

جـ1: يعود السبب الرئيسي الى نجاح الكاتب في حياته إلى تعرفه على الشيخ - العجوز بينيديتو وتلقنه وتتلمذه على يديه.

جـ2: "عقلية جامحة - طموح متجدد - عزيمة - مجاهدة - العمل - المكابدة - تجسم الاتعاب - المجازفة - تعلمت - التوسيع - جلب المزيد" تمثل كل هذه المفردات معجم الطموج والإرادة التي يحملها السارد.

جـ3: أولا: "قام الشاب بالتعرف على الشيخ"، ثانيا: "تعلم منه الحرفة والعمل"، ثالثا: "قام ببذل مجهودات من أجل إنجاح العمل والمؤسسات"، ثم رابعا: "عمل على توسيعها وتطويرها وتطوير قدراته في نفس الوقت".

جـ4: عند احتلال المجوز لحياة الكاتب ، تبدو حياة الكاتب حينها بائسة ، يائسة خالية من التجارب الحياتية ذلك عمل العجوز على تطوير الكاتب بطريقة ذكية استثمرت قوة الكاتب خاصة وانه يطمح وينظر إلى الحياة بعينين حالمتين.

جـ5: قامت العلاقة بين السارد و بينيديتو على التكامل :

أ - خصال السارد: "قنوع - طموح - صبور - ذو عزيمة - ذو تضحية بالراحة - متفائل - متواضع لمن أكثر خبرة منه". أما خصال المعلم بينيديتو: "حنون - متواضع - عطوف - مشجع - متفائل - ذكي - ذو خبرة".

ب - إثر تكامل العلاقة بين السارد و معلمه في نجاحه في تحقيق طموحه فمن الضروري أن يتواضع السارد لمن هو أكثر خبرة منه فيستفيد من تجاربه ويلعب المعلم دور المربي والأب في نفس الوقت فيدفع بعزيمة الفتى إلى التوق نحو الأفضل.

جـ6: من الضروري أن يستعين السارد بالآخرين لبناء شخصيته وتطويرها نفسياً من خلال تعابريهم وكلاماتهم المحفزة وفكرياً من خلال تجاربهم والتعلم منها ومن خلال نصائحهم ومعلوماتهم الغزيرة.

أتحاور مع أصدقائي نص مسيرة شاب :

ليس نجاح الفرد رهين ما يقدمه الآخرون من مساعدة ، بل هو نتيجة جهد وعمل ومثابرة.

أتحاور مع أصدقائي في هذا الموضوع ، وأبدي رأيي في ذلك مستندا إلى أمثلة من الواقع.

انتج نص مسيرة شاب :

التحق صديقي بأحد مراكز التكوين المهني.

أنظر الصورتين المصاحبتين لأنتج فقرة أدعوه فيها إلى ضرورة التحلي بمجموعة من الخصال حتى يحقق طموحه ، وأضمن فقرتي معجماً ملائماً أنتقيه من النص.

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة
شرح نص مسيرة شاب / محمد رِضا الكافِي – ص 225 الثامنة أساسي محور أحلام ومطامح

* الأهداف :  

+ استجلاء معجم: الإرادة و الطموح و تبين دلالاته.

+ التعرّف إلى ما تمتاز به مرحلة الشباب من إرادة و طموح.

+ إدراك أهمية البذل و العمل من أجل تحقيق الأحلام.

التقديم:

نصّ سَرْدِي مُغْنى بالوصْف للكاتب التونسي المُعاصر محمد رضا الكافي مُقتطف من روايته “القناع تحت الجلد ” به نفتَتِحُ دراسة المحور الخامس “أحلام ومطامح”

الموضُوع:

يَكْشِفُ السّاردُ أسبابِ نجاحه وارتقائه المهني مبرزًا أهمية البذل والعمل من أجل تحقيق الأحلام .

المقاطع :

يُمكنُ تقسيم النصّ إلى مقطعين وفق معيار التحَوّل في الزّمان .

م (1) [ من بداية النص == تسعة وخمسين وتسعمائة وألف ] زمن الحاضر

م (2) [ بقية النصّ ] زمن الماضِي .

شرح نص مسيرة شاب

المقطع (1) زمن الحاضر

اِنْبَنى المقطع الأول على السرد المُغنى بالوصف

نتبين ذلك من خلال تواتر الأفعال المُقترنة بضمير المتكلم المفرد أنا:

(أدِينُ، أُنْكِرُ، وجدْتُ)

وهو ما يُشير إلى نوع السارد (سارد شخْصِيّة)

يُشيرُ الساردُ إلى أسباب نجاحه وتألّقِهِ في مهنته وحياتهِ.

مُتّبِعًا في ذلك :

– أسلوب النفي (لَسْتُ أدينُ، لا أنْكِرُ، لمْ أبْخَلْ )

– الإثبات ( قدْ وجدْتُ، لَكنّني ) فهو يَنْفِي أن يكون نجاحه في الحياة راجعًا بالأساسِ إلى عائلة كايرينو مُؤكِّدًا فضل عزيمته الصلبة وإرادتهِ القوِيّةِ في ذلك.

– المُعْجَمِ المُعْتَمَدِ (المُجاهدة، المُكابدة، المُجازفة، طُموحٍ، عزيمة )

== يدُلُّ هذا المُعْجَمُ على الشخصية القوية التي يتمتعُ بها الكاتبُ والمُتّصِفَةِ بالإرادة والطمُوحِ. كان نجاح السارد رهين ما بذله من مجهوداتٍ وما قام به من تضحيات يمكن تلخيصها في ثلاث نقاطٍ :

-1- المُجاهدة والمُكابدة وتَجَشُّم الأتعاب .

-2- توسيع المصنع واستقطاب عدد أكبر من الحُرفاء.

-3- نجاحهُ في تحقيق هدفه. تمكن السارد من النجاح في عمله بفضل ما اكتسبهُ من خصال أهلته لذلك أهمها الصبر والتضحية في سبيل العمل وتحقيق الطموحات .

== تُمثّلُ مرحلة الشباب لدى الانسان مرحلة الطموح والتحدّش لنيل المطالب والأماني

المقطع (2) زمن الماضِي

يتحوّل الكاتبُ في هذا المقطع من الحاضر إلى الماضِي .

== سرد غير خَطّي. يَعُود السارد القهقرى تحديدا لحظة التقاءه بالعجوز “بينيديتُّو ” وما يُمثّلِهُ هذا اللقاء من أهَمِيّةٍ لديهِ فقد كان نقطةً حاسمة غيرت مجرى حياتهِ فبفضله سيتمكن السارد من استكشاف الطاقات الكامنة فيه وتوظيفها توظيفا إيجابيًا.

السارد بينيديتّو

فهو جوعان ظامئا /أنظُرُ إلى الحياةِ بعيْنَيْنِ حالمتين /أتفانى في خدمة مُعلِّمي / كان ذَكِيًّا مُتَفَتِّحًا /صاحِبَ تدبيرٍ وخَيَالٍ /يعرِفُ كيف يُحوّلُ رُؤاهُ المُجردة إلى أشياء محسوسة

== تحلت كلا الشخْصِيَتيْن بخصال إيجابِيّةٍ جعلت العلاقة بينهُما تقُوم على التكامل والانسجام.

هذا التكامل يسّرعلى السارد شَقّ طريقه نحو النجاح بيُسر وسُهولةٍ فقد استفاد أولا من خبرة هذا الرجل الذي ساعدهُ على صقل ملكاته وتوجيهها التوجيه الأنسب وهو ما جعله يبذُل ويسعى أن يُقدّم دون انتظار مُقابل .

== للأخرين دور كبير في مساعدتنا على النجاح و إنماء طاقتنا الراكدة و توجيهها التوجيه السليم
مرحبًا بك إلى صديق الحلول، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...