التقنية

مناطق أكثر بروده في العالم 

قد تشعر بالبرد وأنت في منزلك وأنت في بلدك ولكن هل تعلم انه يوجد بعض المناطق على مستوى العالم والتي تعتبر من أبرد المناطق وتنخفض درجة الحرارة بها تحت الصفر بمراحل؟ فإذا كنت لا تعرف أبرد الأماكن في العالم فإننا من خلال تلك المقالة سوف نقوم بعرض أبرد سبعة مناطق في العالم فتعرفوا عليها معنا
1- قرية فيرخويانسك في روسيا
وتعتبر هي من أكثر الأماكن برودة على وجه الأرض وتصل درجة الحرارة بها إلى 82 تحت الصفر ويعيش بها السكان كما ان درجة الحرارة بها تكون منخفضة أيضا في فصل الصيف حيث تصل درجة الحرارة في فصل الصيف إلى ثلاثة درجات تحت الصفر ويوجد بعض المناطق الأخرى في دولة روسيا ترى الشمس لوقت قصير جدا لشهرين او ثلاثة فقط طوال العام، وقرية فيرخويانسك هي آخر مكان في دولة روسيا وتصل درجة الحرارة بها إلى تسعة وستين تحت الصفر كما أن السكان هناك يحاولون التعايش مع هذا الطقس البارد للغاية
2- قرية أويمياكون
روسيا
وهذه القرية أيضا تعتبر من أبرد الأماكن على مستوى العالم وهي عبارة عن قرية صغيرة تقع في وسط سيبريا على الأطراف الروسية في مدينة ياكوتسك الروسية وهي تبعد عن القطب الشمالي بـثلاثمائة وخمسين كيلو مترا كما ان درجة الحرارة في أويمياكون تصل إلى تسعين درجة تحت الصفر وتظل المدار مفتوحة للطلاب حتى عند درجة حرارة اثنان وخمسين درجة عند الصفر
3- الشلالات الدولية بولاية مينيسوتا بالولايات المتحدة الأمريكية
وهذه المنطقة يسكن بها وفقا لتعداد عام 2000 ما يقرب من 6703 شخصا وهي توجد في الحدود ما بين الولايات المتحدة الأمريكية وكندا وتزادا بها نسبة الثلوج إلى ما يصل إلى 65.5 بوصة من الثلوج سنويا، وتعاني الولايات المتحدة كل فصل شتاء تقريبا من عدد من الحوادث التى تحدث نتيجة البرد القارص وبالأخص على سواحلها الشرقية والشمالية وهذا يرجع إلى ان الانخفاض الكبير جدا في درجات الحرارة يؤدي إلى انتشار عدد من انقطاعات الطرق بسبب الثلوج وكذلك توقف الحياة الطبيعية لفترات طويلة جدا .
4- بلدة فريزر بولايةكولورادو في الولايات المتحدة الأمريكية
وهي بلدة تقع في ولاية كولورادو في الولايات المتحدة الأمريكية وتبلغ مساحتها 4.8 كيلو متر مربع وترتفع عن سطح البحر بمقدار 2613 مترا، وتبلغ درجة الحرارة بها 32.5 درجة فهرنهايت وفي الصيف تصل إلى 29 درجة فهرنهايت وفريز تعد ايضا من اكثر البلاد برودة في الولايات المتحدة الأمريكية وعلى مستوى العالم
5- كازاخستان
وكزاخستان أيضا هي من اكثر البلاد التي تعانى من ارتفاع نسبة البرودة بها حيث أنها مجاورة لروسيا وهي مثلها في البرودة وتقترب درجة الحرارة في فصل الشتاء في كازاخستان إلى ثلاثين تحت الصفر ويعانى السكان بها من الفقر وعدم القدرة على التكيف مع الوضع الاقتصادي بها اما في فصل الصيف فالجو يكون معتدلا بعض الشيئ نظرا لطبيعة البلد الجبلية
6- مدينةبارو بولاية ألاسكا
ومدينة بارو تقع في ولاية الاسكا في الولايات المتحدة الأمريكية وهى تتصف كذلك بطقس بارد للغاية كما أنها تصل درجة الحرارة بها في فصل الشتاء إلى أربعين درجة فهرنهايت وهي تعتبر من أكثر الأماكن برودة على مستوى العالم وفي الولايات المتحدة الأمريكية التي يسودها بشكل عام طقس بارد للغاية
7- فنلندا
وتعتبر فنلندا ايضا من اكثر الدول برودة في فصل الشتاء وتصل درجة الحرارة بها في فصل الشتاء إلى عشرة وخمسة عشرة تحت الصفر واحيانا تقل عن ذلك، وهذه الدولة تمتاز باقتصاد قوى لذا فإن التعداد السكنى مرتفع بها كما ان فصل الشتاء في فنلندا يستمر لمدة اربعة شهور إلى جانب التساقط اليومي للثلوج وهبوب الرياح القوية مما يجعل الشتاء في فنلندا صعبا غلى حد كبير

المقارنة بين أكثر مناطق العالم برودة وأشدها حرارة

توجد في العالم مناطق تسجل سنوياً درجات حرارة عالية جداً، تعتبر الأعلى على وجه الأرض، وهناك مناطق أخرى تنخفض فيها درجات الحرارة بشكل كبير، وتعتبر الأبرد في العالم.
تعرف على أكثر مناطق العالم برودة وأشدها حرارة ومميزاتها فيما يلي:
أويمياكون:
هي إحدى مدن الكيان الفيدرالي الروسي “ياقوتيا”، تقع على بُعد 350 كيلومتراً من الدائرة القطبية الشمالية، ويمتزج موقعها الجغرافي ومناخها القاري مع طبيعتها التضاريسية، حيث إنها تقع على وادٍ، يرتفع نحو 2000 متر عن سطح البحر، ما يفاقم من برودة الجو.
تعد أويمياكون أبرد منطقة مأهولة في العالم، ويسكنها حوالي 500 شخص، بحسب إحصاء أجري عام 2012، ويعاني هؤلاء من برودة الطقس الشديدة، إذ تصل درجة الحرارة إلى 72 درجة تحت الصفر، وفي الصيف قد تصل درجة الحرارة إلى 50 درجة تحت الصفر، ويتميز سكانها بعمرهم الطويل.
يوريكا:
هي منطقة بحثية كندية، لا يوجد فيها سكان، يُطلق عليها “permanent”، ويتناوب 8 موظفين على العمل فيها، ويتم استخدامها محطةً للطقس منذ إنشائها عام 1947، ويبلغ متوسط درجة الحرارة فيها من شهر أكتوبر حتى فبراير 16.7-°.
جرينلاند:
هي أكبر جزيرة في العالم، وبلد عضو في مملكة الدنمارك، عاصمتها نوك، وتقع بين منطقة القطب الشمالي والمحيط الأطلسي، شمال شرق كندا. المناخ في جرينلاند بارد جداً، وقد سجلت هذه المنطقة أدنى درجة حرارة في 9 يناير 1954، حيث وصلت إلى 66.1-°.
وادي الموت في كاليفورنيا:
وادي الموت، هو وادٍ يقع معظمه في الجزء الشرقي من ولاية كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية، ويمتد جزء منه إلى داخل ولاية نيفادا. هذا المكان سجل أعلى درجة حرارة في أمريكا، وكان ذلك في 10 يوليو 1913، إذ بلغت درجة الحرارة 57°م.
صحراء الربع الخالي:
الربع الخالي ثاني أكبر صحراء في العالم، وتحتل الثلث الجنوبي الشرقي من شبه الجزيرة العربية. تتراوح درجات الحرارة العظمى في صيفها بين 40 و50 درجة.
دلُّول في إثيوبيا:
تقع منطقة دلُّول في منخفض قاري، وتعد منطقة بركانية نشطة. في عام 1960 وصلت درجة الحرارة فيها إلى أكثر من 41 درجة، وبسبب درجات الحرارة المرتفعة تنعدم فيها معالم الحياة.

اخيرا

بذلك يتضح لنا أن الطقس البارد الذي تشهده بلادنا لا يمكن ان يكون باي حال من الحوال مشابها لتلك البلاد الذي تنخفض فيه درجة الحرارة في فصل الشتاء تحت الصفر بكثير جدا ولذلك فإن الشتاء والبرد عندما يكشر عن أنيابه يكون قاسي للغاية وفيما يخص الشتاء نعرض لكم بعض العادات الخاطئة التى دائما ما نتبعها في الشتاء
1- عدم استخدام الماء البارد عند الاستحمام
يظن البعض ان الاستحمام بالماء البارد في الشتاء قد ينتج عنه الإصابة بنزلات البرد وهذا المفهوم خاطئ تماما حيث ان الاستحمام بالماء البارد فصل الشتاء خصوصا له عدة فوائد أهمها
 أنه يساعد على زيادة نشاط وحيوية الجسم كما انه يساعد على حرق الدهون وبالتالي خسران الوزن الزائد ويساعد على زيادة صحة الجلد كما انه يقوى الجهاز المناعى ويزيد من نشاط الدورة الدموية
2- استخدام الماء الساخن عند الاستحمام
أثبتت بعض الدراسات والأبحاث العلمية أن الاستحمام بالماء الساخنفي فصل الشتاء له عدد كبير من المخاطر أهمها انه يزيد من فرص الإصابة بالسكتات القلبية بنسبة أكبر عشرة أضعاف من الاستحمام بالماء الساخن في الصيف
3- تناول المشروبات الساخنة بكثرة
كما يعتقد البعض أن تناول المشروبات الساخنة في فصل الشتاء تساعد على تدفئة الجسم وفي حقيقة الأمر ان تناول المشروبات الساخنة في فصل الشتاء يساعد على تدفئة الجسم لنصف ساعة فقط على الأكثر ومن ثم يؤدي إلى توسيع الأوعية الدموية فيتدفق الدم إلى الأطراف فيقبل الشخص على تناول الطعام وبالتالى فإن النتيجة النهائية تكون أن تناول المشروبات الساخنة يؤدي إلى زيادة الوزن
4- كما أن بعض الأشخاص يقومون بشرب الماء بعد الاستحمام مباشرة للحماية من الإصابة بنزلات البرد وقد أثبتت الدراسات والأبحاث أن تناول الماء بعد الاستحمام ليس له أي علاقة بالوقاية من الإصابة بنزلات البرد ولكن فائدة شرب الما بعد الاستحمام تكمن في انه يساعد على تنظيم ضغط الدم وخفض ضغط الدم المرتفع
5- تناول الطعام ساخن جدا
وهذا الأمر يحدث لأن بعض الأشخاص يظنون ان تناول الطعام الساخن جدا يساعدهم على التدفئة وفي الحقيقة أن تناول الطعام الساخن جدا يكون ضار جدا بالنسبة للمعدة والفم أيضا ولذلك فليس هناك حاجة إلى تناول الطعام وهو ساخن جدا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى