غير مصنف

للمناداة آداب لابد من مراعاتها ؛ ما هذه الآداب مستدل/ة بالآية الكريمة التي توضحها


للمناداة آداب لابد من مراعاتها ؛ ما هذه الآداب مستدل/ة بالآية الكريمة التي توضحها,

يسعدنا انك وصلت الينا في موقع دار الــتــفـــوق والان نقوم بعرض الاجابة علي سؤالك في الفقرة التالية قم بترك تعليق اذا وجدت اجابتك او تنبيهنا اذا لم تجدها .

للمناداة آداب لابد من مراعاتها ؛ ما هذه الآداب مستدل/ة بالآية الكريمة التي توضحها, دار التفوق

اهلا بكم في موقع دار الــتـــفـــوق دار الباحثين عن التفوق متمنين النجاح والتفوق لجميع طلابنا في مراحلهم التعليمية . اطرح سؤال دار التفوق

الجواب من دار التفوق هو :

قال تعالى تأكيدا على احترام رسول الله: (لا تجعلوا دعاء الرسول بينكم كدعاء بعضكم بعضا قد يعلم الله الذين يتسللون منكم لواذا فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب أليم) ١٦. فهذا يعني أنه عندما تدعون النبي فينبغي أن تدعوه بأدب واحترام يليق بمنزلته وليس كما تدعون بعضكم بعضا. وسبب نزول هذه الآية يكمن في أن جماعة من المسلمين لم يتعلموا – بعد – الآداب الإسلامية في التعامل مع الرسول ، فكانوا ينادونه بعبارة: يا محمد! وهذا لا يليق بنداء قائد إلهي كبير. وتستهدف الآية تعليم الناس أن يدعوا الرسول ﷺ بعبارات رزينة وبأسلوب مؤذب كان يدعوه رسول الله، أو نبي الله أو نبي الرحمة أو خاتم النبيين أو سيد المرسلين. فحري بالمؤمن إن سمع هذا أن يتأذب بهذا الأدب فلا يذكر اسم نبيه إلا ومقرونا بكلمة رسول الله أو نبي الله.


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى